أهلا بك من جديد يا زائر آخر زيارة لك كانت في
آخر عضو مسجل DASAD فمرحبا به
ادخل هنا
المواضيع الأخيرة
» عند الدخول والخروج من المنتدى
الأحد مارس 11, 2018 8:38 am من طرف azzouzekadi

» لا اله الا الله
الأحد يناير 28, 2018 7:51 pm من طرف azzouzekadi

» قصص للأطفال عن الثورة الجزائرية. بقلم داؤود محمد
الثلاثاء يناير 31, 2017 11:52 pm من طرف azzouzekadi

» عيدكم مبارك
الإثنين سبتمبر 12, 2016 11:14 pm من طرف azzouzekadi

» تويتر تساعد الجدد في اختياراتهم
السبت فبراير 06, 2016 3:47 pm من طرف azzouzekadi

» لاتغمض عينيك عند السجود
السبت يناير 30, 2016 10:52 pm من طرف azzouzekadi

» مباراة بين لاعبي ريال مدريد ضد 100 طفل صيني
الخميس يناير 14, 2016 11:18 pm من طرف azzouzekadi

» سجل حضورك بشيء مما علمتك الحيــاة
الخميس يناير 14, 2016 12:55 am من طرف azzouzekadi

» معاً لنجعل المنتدى أفضل بأفضل حملة تنشيط المنتدى لنرتقي بعلاقاتنا إلى الكمال
الخميس يناير 14, 2016 12:41 am من طرف azzouzekadi

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

جرائد وطنية
أهم الصحف الوطنية
 
 
 
أوقات الصلاة لأكثر من 6 ملايين مدينة في أنحاء العالم
الدولة:
الساعة
Place holder for NS4 only
عدد زوار المنتدى

 


أكثر من 20.000  وثيقة
آلاف الكتب في جميع المجالات
أحدث الدراسات
و أروع البرامج المنتقاة



موسوعة ( كل يوم قصة ) شاركونا.....

اذهب الى الأسفل

موسوعة ( كل يوم قصة ) شاركونا.....

مُساهمة من طرف ريانية العود في الجمعة مارس 04, 2011 4:37 am

السلام عليكم يا اخواني ...واخواااتي

المحترمين
حبيت اقدم لكم موضوع مفيد باذن الله وهو ...موسوعة نجمع فيها القصص المفيدة في كل الجوانب و.

وكل قصة نكتبها اوننقلها نتناقش في مضمونها.... ومحتواها.... وكل واحد منا
يبد ي راية من خلال الطرح المفيد اوالمناقشة الهادفة

و
نرحب بالعضو الذي يمتلك موهبة وابداع في كتابة القصص ,حتى ولو محاولات
فأهلا بك في
قصة كل يوم
ولكم حبي واحترامي وتقديري

وسوف ابدأ بالقصة انا


=============================================

صنم من ....تراب
سكان جزيرة قازان يعبدون صنما من تراب. يسجدون له سجدتين عند شروق الشمس، ويسبحون بحمده سائر اليوم. وهم يقيمون موسما للصنم كل عام، وتلك مِلَّتُهم. لكن سكان الجزيرة كانوا يجهلون أن الصنم من تراب. ذلك أن بلدة رومية هي من يصنع الصنم ويُزخرِفه بأروع النقوش، ثم يُطلَى الصنم بأبهى الصِّبَاغ، وتُلقَى عليه بُردة مرصعة بالذهب واللجين، ثم يوضع فوق رأس الصنم إكليل من الماس.
وكان أحد الرعية إذا أقام صلواته للصنم يضطر لخفض بصره من شدة النور المنبعث من التاج. أما إذا أصَرَّ أحدُهم على التحديق في الصنم فسرعان ما يغشاه النور، ثم ينقلب إليه بصره خاسئا وهو حسير. وللصنم حراس غلاظ شداد، حتى إذا سوَّلَت لأحدهم نفسُه الاقتراب منه وَكَزوهُ وكزةً أَلْزَمَتْه مكانه. وأنى له الدُّنُوُّ منه وبينه والصنم حُجَّاب وكَتَبة، ومِلْء القصر حيث الصنم عبيد وأقيان وبأيديهم أسِنَّةٌ وأسل؟
لكن أحد المَكَرَة تَنَبَّهَ وهو يؤدي صلاته على أن النور لا ينبعث من التاج، وإنما هو انعكاسٌ لشعاع شمس الشروق المتسرب مِن ثُقبٍ صُمِّمَ بدقة بالغة، وبراعة وتَفَنُّنٍ على أحد جُدُر القصر. ولذلكم ليس في دين القوم إلا صلاة الشروق. قلَّبَ الماكرُ الأمرَ، وفَكَّرَ في ما عساهُ يُدْنيه من الصنم فيتعرَّف حقيقتَه. ثم فكَّرَ وقَدَّر، فوقع على حيلة لم تخطر بِبالِ إنسِي ولا جان. إنه البَيْلَسان، نَعَم البيلسان. فالبيلسان سائل لم يَشُمَّهُ أحدٌ إلا أخذته سِنَة.
وفي اليوم الموالي، توجَّهَ الماكرُ تِلقاءَ القصر وقد سدَّ مِنخَرَه بقطن فلا يكاد يُرى، وعَزَم على ألا يتنفس طيلة مكثه بين يدي الصنم إلا عن طريق فمه. وبينا هو في سجدته فتح قارورة البيلسان، فإذا بالحُجَّاب والعبيد وقد أخذهم النعاسُ عند أول نَشَق. دنا العابد من الصنم على عجل ورفع بردته، وتلمسه فإذا به من حجر. ثم حفر عند وَرِكِه الأيسر، وأخذ حَصَيَاتٍ وطار مع الريح.
وفي صباح الغد كان العابد الآبق لا يلتقي أحدا من أهل الجزيرة إلا حدثه بما كان من أمره، وأرَاهُ ما معه من حصيات، شهادةَ حقٍّ أن الرَّبَّ المعبود ليس إلا صنما من طين. ثم إن الناس تجرؤوا على فعل ما فعله الآبق، وكان مما جرَّأهم على ذلك أن سدَنَة المعبد وحراس القصر وحُجَّابَه، كان لا يبوح أحدُهم بما يَجِدُهُ من غَفْوٍ دون أدنى مدافعة، خشيةَ أن تلحقَهُ لعنةُ الرب. ولم يكُن لِيُحَدِّثَ الآخرين بذلك مخافة أن ينكشف أمرُ نعاسه في حضرة الرب، فتسرع بالخبر عيون القصر تَزَلُّفاً وقُربى. وللقصر عيونه التي لا تنام. فلقد كان يظن كل حارس أنَّ غَفْوَتَهُ أمرٌ يحدث له خاصة. وعادةُ الحراس التكتم، ولا ثقة لبعضهم ببعض.
استمر الناس يدخلون على الرب فرادى حتى لا ينكشف أمرهم، ويقومون بما قام به أول عبد آبق. وفي الليل وبينا هم في سمرهم يتنادرون وقد اتخذوا ربهم هُزُؤاً، كان الآبق يَسْلُو بما معه من حصيات الوَرِك الأيسر للرب المعبود. دام أهل الجزيرة على هذه الحال قرابة عام، فلَم يبق في الجزيرة أحد إلا وقد علم أن الرب صنم من تراب. ولما انتشر الخبر اليقين، هوى الصنم فأصبح هشيما تذروه الرياح.




-----------------------------------------

هل من مشارك في ابداء راية في القصة او يعبر عن راية ومناقشتها
نحن في انتظار ابدعاتكم


ودمتم سالمين

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
يَآآآرَبْ }
ٱنْتَ ٱعْلَمُ .. بِـ كلّ دَعْوةٍ تحْتبِسُ فِـ صَدْرِيّ
وَلٱ أَعْرِفُ كيْفَ ٱرتبَهآ لِـ n]ٱرْفَعَهآ إلْيَك ]
كمَآ تلِيْقُ بِك ..

ريانية العود
إدارة
إدارة

عدد المساهمات : 17871
تاريخ التسجيل : 15/01/2011
الموقع الموقع : قلب قطر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موسوعة ( كل يوم قصة ) شاركونا.....

مُساهمة من طرف ريانية العود في الأحد مارس 06, 2011 1:31 pm

( كن رقماً صعباً ولا تستصغر نفسك )













يُحكى عن المفكر الفرنسي ( سان سيمون ) ، أنه علم خادمه أن يوقظه كل صباح في فراشه وهو يقول :






( انهض سيدي الكــــونت .. فإن أمامك مهام عظيمة لتؤديها للبشرية ! ) .







فيستيقظ بهمة ونشاط ، ممتلئاً بالتفاؤل والأمل والحيوية ، مستشعراً أهميته ،





وأهمية وجوده لخدمة الحياة التي تنتظر منه الكثير .. والكثير ! .





المدهش أن ( سان سيمون ) ، لم يكن لديه عمل مصيري خطير




ليؤديه ، فقط القراءة والتأليف ، وتبليغ رسالته التي تهدف إلى




المناداة بإقامة حياة شريفة قائمة على أسس التعاون لا الصراع




الرأسمالي والمنافسة الشرسة .





لكنه كان يؤمن بهدفه هذا ، ويعد نفسه أمل الحياة كي تصبح مكانا




أجمل وأرحب وأروع للعيش







فلماذا يستصغر المرء منا شأن نفسه ويستهين بها !؟





لماذا لا نضع لأنفسنا أهدافاً في الحياة ، ثم نعلن لذواتنا وللعالم





أننا قادمون لنحقق أهدافنا ،





ونغير وجه هذه الأرض ـ أو حتى شبر منها ـ للأفضل .





شعور رائع ، ونشوة لا توصف تلك التي تتملك المرء الذي





يؤمن بدوره في خدمة البشرية والتأثير الإيجابي في المجتمع .





ولكن أي أهداف عظيمة تلك التي تنتظرنا !! ؟






سؤال قد يتردد في ذهنك






وأجيبك ـ وكلي يقين ـ بأن كل امرئ منا يستطيع أن يجد ذلك العمل




العظيم الرائع ، الذي يؤديه للبشرية .





إن مجرد تعهدك لنفسك بأن تكون رجلا صالحاً ،





هو في حد ذاته عمل عظيم .. تنتظره البشرية في شوق ولهفة .







أدائك لمهامك الوظيفية ، والاجتماعية ، والروحانية .. عمل عظيم ،





قل من يؤديه على أكمل وجه .






العالم لا ينتظر منك أن تكون أينشتاين آخر ، ولا أديسون جديد ، ولا ابن حنبل معاصر .




فلعل جملة مهاراتك ومواهبك لا تسير في مواكب المخترعين و عباقرة العلم .




لكنك ابدأ لن تُعدم موهبة أو ميزة تقدم من خلالها للبشرية خدمات جليلة .







يلزمك أن تُقدر قيمة حياتك ، وتستشعر هدف وجودك على سطح هذه الحياة ، كي تكون رقما صعبا فيها .






وإحدى معادلات الحياة أنها تعاملك على الأساس الذي ارتضيته لنفسك ! .





فإذا كانت نظرتك لنفسك أنك عظيم ، نظرة نابعة من قوة هدفك ونُبله .





فسيطاوعك العالم ويردد ورائك نشيد العزة والشموخ .




أما حين ترى نفسك فرداً ليس ذو قيمة ، مثلك مثل الملايين





التي يعج بهم سطح الأرض ،





فلا تلوم الحياة إذا وضعتك صفرا على الشمال ، ولم تعبأ بك أو تلتفت إليك




فلتكن رقما صعبا في الحياه لا صفرا على الشمال ...










دمــــــــــــــــــــــــــتـــم بمحبهــ


منقولة

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
يَآآآرَبْ }
ٱنْتَ ٱعْلَمُ .. بِـ كلّ دَعْوةٍ تحْتبِسُ فِـ صَدْرِيّ
وَلٱ أَعْرِفُ كيْفَ ٱرتبَهآ لِـ n]ٱرْفَعَهآ إلْيَك ]
كمَآ تلِيْقُ بِك ..

ريانية العود
إدارة
إدارة

عدد المساهمات : 17871
تاريخ التسجيل : 15/01/2011
الموقع الموقع : قلب قطر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موسوعة ( كل يوم قصة ) شاركونا.....

مُساهمة من طرف ريانية العود في الأحد يونيو 12, 2011 11:36 am

في اوروبا مسلم يتوضا في احدي المغاسل فقابلة
شخص يهودي

وقال له : انتم المسلمين قذريين ...كيف لكم ان تضعون اقدامكم
القذره فى مكان نظيف نغسل فيه اوجهنا او ايدينا
...
رد عليه المسلم قائلا : قل لى كم مره تغسل وجهك باليوم ؟؟؟

استغرب الرجل كيف اكلمه فى موضوع وهو بموضوع أخر
ولكنه قال :
مره فى الصباح احيانا اذا احتاج الامر اغسله مره اخرى

فرد المسلم قائلا:
نحن نمسح اقدامنا 5 مرات فى اليوم فقل لى من الانظف

قدمى ام وجهك؟؟

فسكت وذهب[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

هذا هو الاسلام

تحياتي

م ن

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
يَآآآرَبْ }
ٱنْتَ ٱعْلَمُ .. بِـ كلّ دَعْوةٍ تحْتبِسُ فِـ صَدْرِيّ
وَلٱ أَعْرِفُ كيْفَ ٱرتبَهآ لِـ n]ٱرْفَعَهآ إلْيَك ]
كمَآ تلِيْقُ بِك ..

ريانية العود
إدارة
إدارة

عدد المساهمات : 17871
تاريخ التسجيل : 15/01/2011
الموقع الموقع : قلب قطر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موسوعة ( كل يوم قصة ) شاركونا.....

مُساهمة من طرف ريانية العود في الإثنين يونيو 27, 2011 2:13 am

شاب فضح
بنت وعاقبه الله بشي ماتتوقعونه !!


--------------------------------------------------------------------------------





حدثني
أحد الاصدقاء انه سأل الدكتور وش المواقف العجيبة اللي مرت عليك؟قال قولي وش النوع
اللي تبية؟

قلت:أعجب مامر عليك خلال عملك با المستشفى قال :الشي اللي مو
طبيعي ومر علي خلال 13 سنة عمل

باالمستشفى هو ان مرةأحد المرضى شاب 22سنة
جاء يستشيرني بخصوص شي اعتقدت باالبداية انة بسيط

وعلاجة مرة سهل هو انه
حسب ماقالت لي الممرضة قبل مايدخل انه فية بقع خال على الشاب بيدة ويبي


يستشير بأي طريقة يشيلة ويوم دخل علي الشاب لاحظت انه لابس قفازات وسلم علي
وهو لابسهن ويوم

حاولت معه يمين وشمال ابي اشوف ايده وبقع الخال عيا
وقال:انت استشاري ولا ايش قا ل الدكتور:ل الشاب

انا مااقدر اساعدك الا اذا
شفت الحالة بعيني أقتنع الشاب بصعوبة وفسخ القفازات قال الدكتور:شفت شي


عجيب مكتوب ببقع الخال على يدة اليمين بس اسم بنت فلانة بنت فلان يقول أنا
احسبة باالبداية مكتوب بخط

يد أو وشم لكن يوم دققت فية طلع فعلا" دم جامد
مثل مايسمونة بقع خال استغربت وسألت المريض كيف

جاك هاالشي هل هو من
الولادة (الدكتور يقول توقعت انة ولد غير شرعي أو من هاالقبيل واسم أمة مكتوب


على يدة من يوم ولد ) لكن الشاب رفض يتكلم ويوم حاول معة الدكتور وقال
استنتاجة انة يمكن أنة ولد غير

شرعي واستفزةعصب الشاب وبكى وقعد يقول القصة
للدكتور وقال الشاب :ودموعة تنهمر ....

عرفت فتاة بنت بنفس عمري عن طريق
الهاتف وصارت بيننا مكالمات على مدى 8شهور وثقت البنت فيني

وقالت اسمها
الكامل وتعرفنا على بعض زين ويوم من الايام طلبت منها اننا نتقابل بأحد الاسواق
والبنت

رفضت رفض كلي وصرت اترجاها على مدى شهر مافية فايدة البنت اصرت انه
مانتقابل طفح الكيل وهددتها

اني افضح اسمها لوماقابلتني فرفضت وقالت :انه
عذاب اهلها خير لها من انها تقابله وفعلت فعلتي ونشرت

اسمها بين اصحابي
وكتبت اسمها على احد الجدران فلانه بنت فلان بعدها بأسبوع او اسبوعين ضهرت البقع


على ايدي باالضبط نفس الخط اللي كتبته على احد الجدران وانا نادم على اللي
سويتة وودي لو اتخلص من

يدي بأي طريقة الدكتور:نعم انت غلطت اليس لديك
اخوات تخاف ان يفعل بهن مثل مافعلت ولم يستطيع

الشاب ان ينطق اي كلمة واخذ
يجهش باالبكاء ويكلمني بعد كذا حولتة على مختص الليزر والحروق واتفقوا

على
موعد ويوم راح الاسم اللي مكتوب على يد الشاب ارتاح نفسيا" ونام في المستشفى على
احد الاسره

بعد التعب النفسي لكن يوم صحى بصباح ذاك اليوم رجع على يده
الاسم مثل ماكان علية قبل العملية وحاولنا

مرة ثانية وثالثة تبقى بعد
العملية مثل الحروق ومن بكراترجع مثل ماكانت بعد العملية قلنا له انه مافية علاج


ثاني غير المراهم وانه راح تاخذ وقت طويل الين ماتختفي(الدكتور يقول:احنا
عارفين ان مافية فايدة من

المراهم لكن مانبغى الشاب يتعب نفسيا"ويجيه شي
وكل شهر يجيي الشاب يراجع ويقول مافاد المراهم وانا

اقول له الصبر زين
ونصحتة بأحد المرات انه يكلم البنت اللي نشر اسمها ويروح يمسح الاسم اللي كتبة على


الجدار وفعلا" راح ومسح الاسم اللي على الجدار وكتب بداله سبحان الله
وبحمدة سبحان الله العضيم ويوم

كلم البنت بعد جهد لانها ماكانت تبي ترد
عليه وقال لها القصة والبنت لانها ماوصل لاهلها قصة انها كانت

تكلم فلان
واسمها مكتوب على احد الجدران وانه هاالشاب مسحة وكتب بداله تسبيح وتحميد نصحتة انه


يتوب ويروح لمكة ويدعي له ويمسح اسم البنت اللي على يده بماء زمزم خلال
اسبوع او اللين يروح الاسم

وفعلا" الشاب سوى اللي قالته البنت وقعد بمكة
بعد كل صلاة يمسح الاسم على يدة بماء زمزم وخلال 10

ايام يقول الشاب
للدكتور: سبحان الله والله الاسم أمسح بعد صلاة الفجر من يدي مثل مايمسح الحبر من
اليد

اذا جاه مويةوالدكتور يكمل كلامة ويقول: من ذاك اليوم قاطعتة أنا من
هاالسالفة قال 4 سنوات تقربيا" ومن

ذاك اليوم وهو كل شهر يزورني مرة وقال
انه تزوج تللك الفتاة اللي حاول يفضحها بعد ماهداه الله وله منها

ولد وبنت
......


والله يهـــــــــــــــــــــدي شبــــــــــــاب
وبنـــــــــــات المسلمين أجمعــــــيــــن.....


القصة منقوله لاخذ
العظة والعبرة بأن الله يمهل ولا يهمل ....والحمدلله

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
يَآآآرَبْ }
ٱنْتَ ٱعْلَمُ .. بِـ كلّ دَعْوةٍ تحْتبِسُ فِـ صَدْرِيّ
وَلٱ أَعْرِفُ كيْفَ ٱرتبَهآ لِـ n]ٱرْفَعَهآ إلْيَك ]
كمَآ تلِيْقُ بِك ..

ريانية العود
إدارة
إدارة

عدد المساهمات : 17871
تاريخ التسجيل : 15/01/2011
الموقع الموقع : قلب قطر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موسوعة ( كل يوم قصة ) شاركونا.....

مُساهمة من طرف ريانية العود في الخميس أغسطس 04, 2011 5:07 am

شجرة للصائمين


كان الطريق إلى مدينتنا طويلا وكان الأتوبيس الذي يحملنا إليها قد تعطل مرات و كنا قبل أن يتعطل في المرة الأخيرة نمسك قلوبنا بأيدينا , لقد أزف موعد الإفطار و الدنيا رمضان و لو تعطلت أيها الأتوبيس مرة أخرى لن يكون بمقدورنا أن نلحق به في بيوتنا . الأتوبيس كان يشق الطريق بصبر و أناة , أحد الركاب تصور أن الأتوبيس صائم هو الآخر و أن صيامه من أرفع درجات الصيام فهو أتوبيس مريض و مسافر دوما و رغم ذلك يكابد مثلنا و لعله في حاجة إلى بنزين يروي عطشه ..استمر في السير أيها الأتوبيس لا تتوقف أبدا , الطريق طويل و محسوب بدقة على موعد الإفطار , لكن الأتوبيس لم يعبأ بأي رجاء , فجأة وجدناه يصرخ صرخة كبيرة ثم دوى صوت انفجار الإطار و كأنه مدفع الإفطار ... و نزلنا منه و قرص الشمس الأحمر فوق الحقول المترامية قد أعلن مغادرته للمكان , بدأ الضيق على وجوه الجميع و هم ينزلون و ارتفع من المذياع صوت أذان المغرب فرددنا خلف المؤذن , و ما إن نزلنا من الأتوبيس جميعا حتى أشرقت الوجوه , لقد رآها أحدنا , ثم رأينها جميعا , يا لجمالها و روعتها و صمودها الشامخ الجميل ........... شجرة توت ........ كأنها زُرعت لنا على الطريق , ليست ملكا لأحد , اللافتتان اللتان قبلها و بعدها على الطريق تؤكد أنها تبوأت مكانا يفصل بين حدود مدينتين كأنها تربطهما برباط أخضر مثمر , و رأينا ثمار التوت تتدلى كمصابيح , و كن نظن أننا سنلتهم الشجرة بأوراقها من الجوع و التعب و الصيام , لكن ثمارا قليلة كانت كافية للإفطار , جلسنا حولها بعد الإفطار , نتأمل امتلاءها بالثمار . ثم صلينا بجوارها و دعونا لمن زرعها , ثم عدنا جميعا لنكمل رحلتنا بعد إصلاح ذلك العطل الفني حين طار الإطار قبل الإفطار.

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم " ما مسلم يغرس غرسا أو يزرع زرعا , فيأكل منه طير أو إنسان أو بهيمة إلا كان له به صدقة "رواه البخاري.


هل أعجبتكم القصة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!! Question Exclamation

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
يَآآآرَبْ }
ٱنْتَ ٱعْلَمُ .. بِـ كلّ دَعْوةٍ تحْتبِسُ فِـ صَدْرِيّ
وَلٱ أَعْرِفُ كيْفَ ٱرتبَهآ لِـ n]ٱرْفَعَهآ إلْيَك ]
كمَآ تلِيْقُ بِك ..

ريانية العود
إدارة
إدارة

عدد المساهمات : 17871
تاريخ التسجيل : 15/01/2011
الموقع الموقع : قلب قطر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى